قارة أطلانتس Atlantis

صورة لخريطة تصف مكان قارة الأطلانتس بين أفريقيا و أوروبا و أمريكا

هي قارة يعتقد وجودها في المحيط الأطلنطي. كتب عنها الفيلسوف أفلاطون في محاوراته حوالي عام 335 ق.م. ففي محاورته المسماة ب(تيماوس) يحكي كريستياس أن الكهنة المصريين استقبلوا (صولون) في معابدهم ثم يشير إلى أنهم أخبروا (صولون) عن قصة قديمة تحويها سجلاتهم تقول: أنه كانت هناك إمبراطورية عظيمة تعرف باسم أطلنطس تحتل قارة هائلة خلف أعمدة ” هرقل ” ( مضيق جبل طارق حاليا ) وأنها كانت اكبر من شمال افريقيا واسيا الصغرى مجتمعتين وخلفها سلسلة من الجزر تربط بينها وبين قارة ضخمة أخرى .

صورة للفيلسوف أفلاطون

ووصف أفلاطون شعب الأطلانتس وصف دقيق في و قال أنهم تحولوا تحول كبير حيث أنغمس الناس في المادة و طغت مصالحهم الشخصية و الفردية على العامة و أنتشر فيهم الفساد. كما أصبحوا يحكمون بعنف و يمارسون العبودية و يتصرفون بشكل لا إنساني مما دعا آله زيوس إلى جمع الآلهه لمعاقبة لبشر لذين أخطأوأ.

من الواضح ان كتابيْ “Criteaus” و “Timaeus” لأفلاطون هما من ابرز الكتب الكلاسيكية وأوائلها التي تحدثت عن القارة المندثرة، حيث يصف لنا الفيلسوف اليوناني قارة اطلانتس باسهاب عن طريق حوار بين مجموعة رفاق، و بوجود معلمه سقراط، ملقياً الضوء على أدق التفاصيل عن القارة المذكورة ناقلاً الينا صورة كاملة عن عاداتهم ، بُنيانهم ، زراعتهم ، ثروتهم الطبيعية، حكمهم، تجارتهم، وصولاً الى حياة النبات و الحيوان فيها .

وقد وصف ” كريتياس ” اطلنطس بأنها جنة الله سبحانه وتعالى في الأرض … ففيها تنمو كل النباتات والخضروات والفواكه , وتحيا كل الحيوانات والطيور , وتتفجر فيها ينابيع المياه الحارة والباردة , وكل شيء فيها نظيف وجميل , وشعبها من ارقي الشعوب وأعظمها …..

اضافةً الى افلاطون، يذكر المؤلف وعالم الآثار شارلز بيرليتز في كتابه “Atlantis the Eighth Continent” ان عدداً من الشعوب القديمة ما زال يحتفظ بتسميات مشابهة لقارة أطلانتس. ففي شمالي شرقي أفريقيا ثمة قبائل يعرفون بشعب Atlantes و Atarantis تحدثوا في تقاليدهم الموروثة عن قارة تدعى Attala غرقت في البحر وستعود يوما” لتظهر مجددا” . أما الباسك و هم سلالة كبيرة في جنوب فرنسا و شمالي اسبانيا يصفون في تراثهم القديم أيضا” قارة غرقت و اسمها Atlaintika . أساطير البرتغال تتحدث عن قارة اسمها Atlantida كانت تقع قرب البرتغال، غرقت وبقيت اثارها جزر الأزوريس الكائنة في شمال المحيط الأطلسي غرب البرتغال . اما شعب جنوب اسبانيا الملقب ب Iberian ، فيؤكد بأن جزر الكناري التي تقع جنوب غرب المغرب في المحيط الأطلسي كانت جزءا” من القارة المفقودة و يدعونها Atalaya . فضلاً عن ذلك، يذكر بيرليتز أن شعوب المكسيك القدامى المعروفين بال Aztecs أطلقوا على قارتهم المفقودة اسم Aztlan التي كانت تقع شرق المكسيك بحسب قصصهم المتوارثة فهم يؤمنون بأنهم انحدروا من تلك القارة . و في ملحمة مهابهاراتا (أي الهند العظيمة) التي تضم التعاليم الفيدية (Veda) ومعناها المعرفة والتي يلتزم بها عدد كبير من الهندوس، ثمة ذكر ل Attala أي الجزيرة البيضاء وهي قارة تقع غرب المحيط بعيدة بمقدار نصف الأرض عن الهند .

يقول أفلاطون أنه منذ حوالي عشرة ألاف سنة، وبالتحديد عام 9564 قبل الميلاد، كان يوجد جزيرة في المحيط الأطلسي خاضعة لسيطرة بوسيدون (Poseidon ) أي اله البحر، حيث رزق وزوجته الالهة Cleito بعشرة ذكور… و هكذا انقسمت الجزيرة و الحكم بين عشرة ملوك… و يعتبر ذلك الحكم من التقاليد التي التزم بها شعب ال Guanche الاسباني الأصل في جزر كناري و شعب المايا في المكسيك. ولعلَّ أبرز ما سرده أفلاطون عن شعب اطلانتس تطورهم في الهندسة والري حيث كانوا يبنون ثلاث حلقات دائرية الشكل تلف المعابد و المباني اضافةً الى سهول مستطيلة الشكل و شبكات ري متقدمة.

Advertisements

4 Responses to قارة أطلانتس Atlantis

  1. عاشق علم الاثار كتب:

    وجود اطلانتس ماافيه شك

  2. عماد كتب:

    اشكركم اخوتي وصاحب الموضوع الرائع
    اود أن أقول انا مفتون ومعجب بهذه القارة الرائعة الغامضة نعم انا اؤمن بوجودها….
    وهناك العديد من الاسرار والغموض المتعلقة بالحضارات القديمة
    كالإهرامات والجمامجم الكريستالية ورسوم كهوف تاسيلي ورسوم سهول ناسكا وحجارة الانكا ومعابد المايا والازتك
    وتماثيل المواي ومعرفة الفلك المتطورة عند السومريين وكوكب نيبرو الغامض والعديد من الاشياء المبهمة يلزمهل حلا
    وأنا أومن ان تلك القارة الرائعة كانت موجودة وهي نشرت ثقافة الاهرام لباقي الحضارات
    ونعمة وسلام لكم اخوتي واتمنى ان كان هناك اخبار جديدة بكل ما يخص المواضيع تلك ان تراسلونني

  3. زياد كتب:

    يا سبحان الله أكبر قارة في العالم غرقها الله شوفو قدرة الله

  4. askrimohamed كتب:

    بسم الله الذي لا إله سواه في الوجود ذكرا وحدودا والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والمرسلين والأسباط والصالحين من عباد الله في السماوات والأرض.
    أطلانتس إسم لجزيرة عرفت بهذا الإسم قبل الطوفان عندما كان شمال أفريقيا عبارة عن جزر تحيط بها المياه بسلسلة جبال ألأطلس بين الجزائر وتونس وقد سميت الجزائر بهذا الإسم لكونها مجموعة من الجزر وقد تكونت تلك البحار في زمن قديم جدا لما كانت الجبال عبارة عن براكين ملتهبة تقذف حممها في السماء وانجر عن فعل البراكين خسفا عظيما للفراغ الذي يخلفه البركان تحت الأرض لكثرة ما حمله البركان من المادة لتكوين الجبال ولا بدا أن تكون المنطقة التي خسفت مالحة المياه من مخلفات الجير أي الصخور الملتهبة وكعادته يجذب البركان حممه من مناطق تكون بعيدة جدا أحيانا لقوة السطح فوقها وتواصل الفوهات أو المجاري البركانية وعندما يخمد البركان تمتلئ تلك الفجوات ماءا فيحصل الخسف .
    كما سميت جزيرة كانت توجد في الوسط الغربي التونسي باسم أتلانتس أو أطلانتا ومازال تظهر بعض جوانب البحر في جنوب وغربي مدينة القصرين إلى اليوم ويفوق في بعض الأماكن ارتفاعه العشر أمتار ويتواصل شمالا حتى مدينة تالة في فج عميق جدا ولربما سميت تلك الجزيرة على اسم هذه المدينة التي اشتق اسمها من عين تجري في هذه المنطقة Actuala ochi.العين الجارية بالرومانية. وقد ثبت اسم تالة من هذه الكلمة ولربما كان اسم أتلانتا مشتق من عين تالة AINTALA.ونحن نعرف أن اللغة اليونانية والرومانية تزيد في أغلب الأحيان حرف السين على أغلب الأسماء كما يختلف النطق من بلاد إلى أخرى مثل اسم يوسف ينطق عند الرومان يوسيفيوس وعند المصريين يوزرسيف واذا زدنا حرف السين لعين تالة تصبح AINTALAS.. كما أطلق هذا الإسم على أحد الثائرين المشهورين تاريخيا في زمن الرومان وهو الثائر الفرشيشي الأمازيغي أنتلاسANTALAS .وكذلك سميت سلسلة الظهر التونسي المتواصلة غربا باسم جبال الأطلس ومما يؤكد هذا النطق ما يرد عن التوراة وعن جميع الشعوب الشرقية القديمة تسمية الماء المنبعث من الأرض باسم – العين- في كل اللغات.
    كما عرفت هذه الجزيرة قبل الطوفان لورود ذكرها في التوراة كأول مكان سكن على الأرض بعد الطوفان كما يمكن أن تكون المكان الوحيد الذي لم يبلغه الطوفان على الأرض والذي حافظ على أنواع الحيوانات الضخمة التي لم يحملها سيدنا نوح على سفينته مثل الفيلة والديناصورات والزرافات وغيرها ومما يؤكد ذلك هو فراغ ذلك البحر الذي كان يحيط بالجزيرة عبر البر ولربما كان السبب الرئيسي للطوفان لوجوده في المنطقة المرتفعة من الأرض وما بقي منه إلا شط الجريد الذي ورد ذكره في التوراة باسم بحر الملح.
    2) سفر يشوع 15: 2
    وَكَانَ تُخُمُهُمُ الْجَنُوبِيُّ أَقْصَى بَحْرِ الْمِلْحِ مِنَ اللِّسَانِ الْمُتَوَجِّهِ نَحْوَ الْجَنُوبِ.
    وهذ وصف دقيق جدا لبحيرة شط الجريد التونسي لوجود مد فيه مثل اللسان يتجه نحو الجنوب فعلا .
    كما ذكرت ترشيش أي الفراشيش كما يذكرون اليوم والفركسيس كما ذكرهم الرومان كقبيلة سكنت مع الكنعانيين والزنتانيون وهم قبائل سكنوا ليبيا وتسمى مدينة ليبية باسمهم وهي زنتان وكتيم وهم كتامة المذكورين تاريخيا في تونس فجاء في الأسفار .
    5) سفر أخبار الأيام الأول 7: 10
    وَابْنُ يَدِيعَئِيلُ بَلْهَانُ، وَبَنُو بَلْهَانَ: يَعِيشُ وَبَنْيَامِينُ وَأَهُودُ وَكَنْعَنَةُ وَزَيْتَانُ وَتَرْشِيشُ وَأَخِيشَاحَرُ.
    كما ذكرت قبيلة الفراشيش أي ترشيش.
    سفر التكوين .10.
    1 وَهذِهِ مَوَالِيدُ بَنِي نُوحٍ: سَامٌ وَحَامٌ وَيَافَثُ. وَوُلِدَ لَهُمْ بَنُونَ بَعْدَ الطُّوفَانِ.
    4 وَبَنُو يَاوَانَ: أَلِيشَةُ وَتَرْشِيشُ وَكِتِّيمُ وَدُودَانِيمُ.
    5 مِنْ هؤُلاَءِ تَفَرَّقَتْ جَزَائِرُ الأُمَمِ بِأَرَاضِيهِمْ، كُلُّ إِنْسَانٍ كَلِسَانِهِ حَسَبَ قَبَائِلِهِمْ بِأُمَمِهِمْ.
    6 وَبَنُو حَامٍ: كُوشُ وَمِصْرَايِمُ وَفُوطُ وَكَنْعَانُ.
    ومن هنا نثبت أن البداية التاريخية بعد الطوفان كانت بشمال أفريقيا لذكر الجزائر التي تفرقت فيها القبائل .
    قد ورد الحديث عن أطلانتس على لسان أفلاطون سنة .335. قبل الميلاد في محاورته الشهيرة المعروفة باسم تيماوس كما ذكرها كريتياس وقال أن الكهنة المصريين استقبلوا – صولون – سنة .950.قبل الميلاد وتلك حقيقة تاريخية موثقة وقد أفادوا هذا الأخير بجزيرة تملك قارة بأكملها وقالوا أنها خلف أعمدة هرقل وهذا الوصف يبدو مستحدثا ينفي التاريخ المزعوم عن تاريخ اندثارها الذي هو سنة 9500.قبل الميلاد لأن هرقل لم يوجد بعد في تلك الفترة وما وجدت أعمدة له في ذلك الزمان في المتوسط ولو نظرنا إلى التاريخين المذكورين لرأينا أن الفارق بينهما هو الصفر لا غير
    وبذلك نسقط التاريخ الأول الذي لا سند يثبته البتة ونؤكد التاريخ الأول لزيارة – صولون – لمصر المثبت تاريخيا ولا نتعداه ونبحث في الفترة نفسها عالميا لنرى أي حضارة اندثرت هذا الزمن .
    نعلم من التوراة أن مملكة ترشيش كانت في تلك الفترة عظيمة ذات تجارة بحرية بلغت بحار العالم بأسطولها المشهور وقد تحدثت الأسفارفي عهد داود عليه الصلاة والسلام عن أرضها الغنية بكل شيء ذهبا ونحاسا وحديدا وغير ذلك مما يتاجر به بين الأمم.وهذا ما ذكرت به ترشيش في الكتاب المقدس.
    2) سفر الملوك الأول 10: 22
    لأَنَّهُ كَانَ لِلْمَلِكِ فِي الْبَحْرِ سُفُنُ تَرْشِيشَ مَعَ سُفُنِ حِيرَامَ. فَكَانَتْ سُفُنُ تَرْشِيشَ تَأْتِي مَرَّةً فِي كُلِّ ثَلاَثِ سَنَوَاتٍ. أَتَتْ سُفُنُ تَرْشِيشَ حَامِلَةً ذَهَبًا وَفِضَّةً وَعَاجًا وَقُرُودًا وَطَوَاوِيسَ.
    3) سفر الملوك الأول 22: 48
    وَعَمِلَ يَهُوشَافَاطُ سُفُنَ تَرْشِيشَ لِتَذْهَبَ إِلَى أُوفِيرَ لأَجْلِ الذَّهَبِ، فَلَمْ تَذْهَبْ، لأَنَّ السُّفُنَ تَكَسَّرَتْ فِي عِصْيُونَ جَابِرَ.
    4) سفر أخبار الأيام الأول 1: 7
    وَبَنُو يَاوَانَ: أَلِيشَةُ وَتَرْشِيشَةُ وَكِتِّيمُ وَدُودَانِيمُ.
    5) سفر أخبار الأيام الأول 7: 10
    وَابْنُ يَدِيعَئِيلُ بَلْهَانُ، وَبَنُو بَلْهَانَ: يَعِيشُ وَبَنْيَامِينُ وَأَهُودُ وَكَنْعَنَةُ وَزَيْتَانُ وَتَرْشِيشُ وَأَخِيشَاحَرُ.
    6) سفر أخبار الأيام الثاني 9: 21
    لأَنَّ سُفُنَ الْمَلِكِ كَانَتْ تَسِيرُ إِلَى تَرْشِيشَ مَعَ عَبِيدِ حُورَامَ، وَكَانَتْ سُفُنُ تَرْشِيشَ تَأْتِي مَرَّةً فِي كُلِّ ثَلاَثِ سِنِينَ حَامِلَةً ذَهَبًا وَفِضَّةً وَعَاجًا وَقُرُودًا وَطَوَاوِيسَ.
    7) سفر أخبار الأيام الثاني 20: 36
    فَاتَّحَدَ مَعَهُ فِي عَمَلِ سُفُنٍ تَسِيرُ إِلَى تَرْشِيشَ، فَعَمِلاَ السُّفُنَ فِي عِصْيُونَ جَابِرَ.
    8) سفر أخبار الأيام الثاني 20: 37
    وَتَنَبَّأَ أَلِيعَزَرُ بْنُ دُودَاوَاهُو مِنْ مَرِيشَةَ عَلَى يَهُوشَافَاطَ قَائِلاً: «لأَنَّكَ اتَّحَدْتَ مَعَ أَخَزْيَا، قَدِ اقْتَحَمَ الرَّبُّ أَعْمَالَكَ». فَتَكَسَّرَتِ السُّفُنُ وَلَمْ تَسْتَطِعِ السَّيْرَ إِلَى تَرْشِيشَ.
    9) سفر يهوديت 2: 13
    وفتح مدينة ملوطة المشهورة ونهب جميع بني ترشيش وبني اسماعيل الذين حيال البرية وجهة جنوب ارض كلون
    10) سفر أستير 1: 14
    وَكَانَ الْمُقَرِّبُونَ إِلَيْهِ كَرْشَنَا وَشِيثَارَ وَأَدْمَاثَا وَتَرْشِيشَ وَمَرَسَ وَمَرْسَنَا وَمَمُوكَانَ، سَبْعَةَ رُؤَسَاءِ فَارِسَ وَمَادِي الَّذِينَ يَرَوْنَ وَجْهَ الْمَلِكِ وَيَجْلِسُونَ أَوَّلاً فِي الْمُلْكِ:
    11) سفر المزامير 48: 7
    بِرِيحٍ شَرْقِيَّةٍ تَكْسِرُ سُفُنَ تَرْشِيشَ.
    12) سفر المزامير 72: 10
    مُلُوكُ تَرْشِيشَ وَالْجَزَائِرِ يُرْسِلُونَ تَقْدِمَةً. مُلُوكُ شَبَا وَسَبَأٍ يُقَدِّمُونَ هَدِيَّةً.
    13) سفر إشعياء 2: 16
    وَعَلَى كُلِّ سُفُنِ تَرْشِيشَ، وَعَلَى كُلِّ الأَعْلاَمِ الْبَهِجَةِ.
    14) سفر إشعياء 23: 1
    وَحْيٌ مِنْ جِهَةِ صُورَ: وَلْوِلِي يَا سُفُنَ تَرْشِيشَ، لأَنَّهَا خَرِبَتْ حَتَّى لَيْسَ بَيْتٌ حَتَّى لَيْسَ مَدْخَلٌ. مِنْ أَرْضِ كِتِّيمَ أُعْلِنَ لَهُمْ.
    15) سفر إشعياء 23: 6
    اُعْبُرُوا إِلَى تَرْشِيشَ. وَلْوِلُوا يَا سُكَّانَ السَّاحِلِ.
    16) سفر إشعياء 23: 10
    اِجْتَازِي أَرْضَكِ كَالنِّيلِ يَا بِنْتَ تَرْشِيشَ. لَيْسَ حَصْرٌ فِي مَا بَعْدُ.
    17) سفر إشعياء 23: 14
    وَلْوِلِي يَا سُفُنَ تَرْشِيشَ لأَنَّ حِصْنَكِ قَدْ أُخْرِبَ.

    18) سفر إشعياء 60: 9
    إِنَّ الْجَزَائِرَ تَنْتَظِرُنِي، وَسُفُنَ تَرْشِيشَ فِي الأَوَّلِ، لِتَأْتِيَ بِبَنِيكِ مِنْ بَعِيدٍ وَفِضَّتُهُمْ وَذَهَبُهُمْ مَعَهُمْ، لاسْمِ الرَّبِّ إِلهِكِ وَقُدُّوسِ إِسْرَائِيلَ، لأَنَّهُ قَدْ مَجَّدَكِ.
    19) سفر إشعياء 66: 19
    وَأَجْعَلُ فِيهِمْ آيَةً، وَأُرْسِلُ مِنْهُمْ نَاجِينَ إِلَى الأُمَمِ، إِلَى تَرْشِيشَ وَفُولَ وَلُودَ النَّازِعِينَ فِي الْقَوْسِ، إِلَى تُوبَالَ وَيَاوَانَ، إِلَى الْجَزَائِرِ الْبَعِيدَةِ الَّتِي لَمْ تَسْمَعْ خَبَرِي وَلاَ رَأَتْ مَجْدِي، فَيُخْبِرُونَ بِمَجْدِي بَيْنَ الأُمَمِ.
    20) سفر إرميا 10: 9
    فِضَّةٌ مُطَرَّقَةٌ تُجْلَبُ مِنْ تَرْشِيشَ، وَذَهَبٌ مِنْ أُوفَازَ، صَنْعَةُ صَانِعٍ وَيَدَيْ صَائِغٍ. أَسْمَانْجُونِيٌّ وَأُرْجُوَانٌ لِبَاسُهَا. كُلُّهَا صَنْعَةُ حُكَمَاءَ.
    21) سفر حزقيال 27: 12
    تَرْشِيشُ تَاجِرَتُكِ بِكَثْرَةِ كُلِّ غِنًى. بِالْفِضَّةِ وَالْحَدِيدِ وَالْقَصْدِيرِ وَالرَّصَاصِ أَقَامُوا أَسْوَاقَكِ.
    22) سفر حزقيال 27: 25
    «سُفُنُ تَرْشِيشَ قَوَافِلُكِ لِتِجَارَتِكِ، فَامْتَلأْتِ وَتَمَجَّدْتِ جِدًّا فِي قَلْبِ الْبِحَارِ.
    23) سفر حزقيال 38: 13
    شَبَا وَدَدَانُ وَتُجَّارُ تَرْشِيشَ وَكُلُّ أَشْبَالِهَا يَقُولُونَ لَكَ: هَلْ لِسَلْبِ سَلْبٍ أَنْتَ جَاءٍ؟ هَلْ لِغُنْمِ غَنِيمَةٍ جَمَعْتَ جَمَاعَتَكَ، لِحَمْلِ الْفِضَّةِ وَالذَّهَبِ، لأَخْذِ الْمَاشِيَةِ وَالْقُنْيَةِ، لِنَهْبِ نَهْبٍ عَظِيمٍ؟
    24) سفر يونان 1: 3
    فَقَامَ يُونَانُ لِيَهْرُبَ إِلَى تَرْشِيشَ مِنْ وَجْهِ الرَّبِّ، فَنَزَلَ إِلَى يَافَا وَوَجَدَ سَفِينَةً ذَاهِبَةً إِلَى تَرْشِيشَ، فَدَفَعَ أُجْرَتَهَا وَنَزَلَ فِيهَا، لِيَذْهَبَ مَعَهُمْ إِلَى تَرْشِيشَ مِنْ وَجْهِ الرَّبِّ.
    25) سفر يونان 4: 2
    وَصَلَّى إِلَى الرَّبِّ وَقَالَ: «آهِ يَا رَبُّ، أَلَيْسَ هذَا كَلاَمِي إِذْ كُنْتُ بَعْدُ فِي أَرْضِي؟ لِذلِكَ بَادَرْتُ إِلَى الْهَرَبِ إِلَى تَرْشِيشَ، لأَنِّي عَلِمْتُ أَنَّكَ إِلهٌ رَؤُوفٌ وَرَحِيمٌ بَطِيءُ الْغَضَبِ وَكَثِيرُ الرَّحْمَةِ وَنَادِمٌ عَلَى الشَّرِّ.
    ومن هنا يتبين لنا عظمة ترشيش روحيا لأنها قبلة للأنبياء لا يهربون لسواها حتى أن سيدنا يونس لم تعجبه أرض في العالم يهرب إليها غيرها من العراق ومن نينوى بالضبط فما الذي يجعل نبيا يختارها عن جميع الأرض لو لم تكن الأرض مقدسة تهفوا لها قلوب الأنبياء واختفى ذكر ترشيش ومكانها كما اختفت أطلانتس غير أن المصريين تحدثوا عن الجزيرة المعجزة والكتاب المقدس تحدث عن المملكة كاملة وكل ما ذكر عن أطلانتس فهو يخص رقعة صغيرة من مملكة ترشيش العظيمة وتؤكد التوراة أن الملك داود ملك ترشيش هذه لقوله في.
    2) سفر الملوك الأول 10: 22
    لأَنَّهُ كَانَ لِلْمَلِكِ فِي الْبَحْرِ سُفُنُ تَرْشِيشَ مَعَ سُفُنِ حِيرَامَ. فَكَانَتْ سُفُنُ تَرْشِيشَ تَأْتِي مَرَّةً فِي كُلِّ ثَلاَثِ سَنَوَاتٍ. أَتَتْ سُفُنُ تَرْشِيشَ حَامِلَةً ذَهَبًا وَفِضَّةً وَعَاجًا وَقُرُودًا وَطَوَاوِيسَ.
    وكانت للملك أي أنها له ويملكها وما بني الهيكل إلا في ترشيش.
    وفي نفس التاريخ الذي زار فيه صولون مصر حكم الملك سليمان ابن داود عليه الصلاة والسلام مملكة اسرائيل من حوالي 970 إلى 928 ق.م. ولد في أورشليم حوالي 1000 ق.م. وهو ابن النبي داود . ويوصف بأنه الملك الثالث لمملكة إسرائيل وقد كان قائدا حكيما عرفت مملكته بالحكمة والتدين والسلام وقد دخلت تحت نفوذه ممالك كثيرة وكان يدعو الملوك للتوحيد فيؤمنون ويؤمن تحة حكمهم شعبهم وليس هذا الأمر غريبا عن المرسلين والأنبياء فقد أرسل رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم إلى الملوك يدعوهم للإسلام ليحكموا به على شعوبهم دون حرب وقد أمن به بعضهم مثل هرقل عظيم الروم .وقد عمت مملكة سليمان معظم أنحاء العالم مصداقا لقول رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم ملك الدنيا أربعا مؤمنان وكافران . والمؤمنان هما – سليمان وذا القرنين – وكانت ضمن مملكته مدنا لم يخرج منها أهلها رغم خروجهم عن طاعته من ذلك كانت مدينة جازر التي هي توزر التونسية والتي دخلها الفرعون المصري- شيشنق – المعاصر لسليمان عليه الصلاة والسلام ليخضعها لسليمان ويقدمها هدية لإبنته التي كان زوجها لسليمان وكان ذلك في بداية حكمه ثم اتسعت المملكة بعد ذلك لتشمل قارة أفريقيا وآسيا وبعض أوروبا . وهو الملك قبل الأخير للمملكة قبل أنقسامها إلى مملكة إسرائيل الشمالية ومملكة يهوذا الجنوبية. ومنذ وفاته بدأت الفتنة واندثرت تلك الحضارة العظيمة والتي لم يكن لها مثيلا على الأرض واختفت بموته تلك القوى الخارقة التي تروى كقصص لأطلانتس اليوم .فكان جند سليمان يطيرون في الفضاء وكانوا يأتون بما أرادوا من كل مكان فانتشرت حكمة سليمان حتى دعوه بسليمان الحكيم وقد صخر الله له الجن فبنوا له القصور وصنعوا له الحدائق الخيالية تحت الأرض وحفروا له الأنفاق في تحت الأرض وكانت عبر كل زمان مدعاة للبحث حتى للملوك مثل هرقل ولكن دون جدوى.
    لأن الله قدر لها هذا لتكون هي الأرض المنسية التي ينسيها من عقول الناس تحديا لعلمائهم لكي يثبت قوله تعالى . اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ .255. البقرة.
    ومما يدعوا إلى البحث والتنقيب لإثبات هذا الأمر ما يحكى إلى اليوم عن معبد لإمراة عبرية بجبل الشعانبي تستقبل أهل الصحراء في الصحراء وأهل الجبال في الجبال وذلك عبر أنفاق تخرج من جبل الشعانبي بالقصرين حتى تصل الصحراء وتخرج في اتجاه الغرب إلى الجزائذ %`يضا في نفق عظيم كما يحكى عن مدخلا يوصل إلى سفينة تحمل راكبها تحت الأرض إلى خزائن سيدنا سليمان عليه الصلاة والسلام . كما يحكى عن منطقة تظهر من بعيد بيضاء ولما يريد ناظرها أن يصل إليها لا يستطيع إدراكها فلا يظهر له سوى الأشجار كما يحكى عن نهر موصد في أعلا قمة من الجبل المذكور لو فتح لأغرق المدينة بكاملها وكثير من الحكايات الشعبة تروى عن هذا الجبل العظيم .وهذا ما تتحدث عنه الأسفار.
    4) سفر زكريا 14: 8
    وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ مِيَاهًا حَيَّةً تَخْرُجُ مِنْ أُورُشَلِيمَ نِصْفُهَا إِلَى الْبَحْرِ الشَّرْقِيِّ، وَنِصْفُهَا إِلَى الْبَحْرِ الْغَرْبِيِّ. فِي الصَّيْفِ وَفِي الْخَرِيفِ تَكُونُ.
    ولربما كان هذا لغزا لأمر سيحدث أوله في الصيف وفي الخريف يكتمل بحول الله وهذا تأويلا لا تفسيرا.
    كما ورد ما يثبت أن مملكة سليمان بلغت من نهر الفراة إلى المحيط الأطلسي لقوله .
    1) سفر التثنية 11: 24
    كُلُّ مَكَانٍ تَدُوسُهُ بُطُونُ أَقْدَامِكُمْ يَكُونُ لَكُمْ. مِنَ الْبَرِّيَّةِ وَلُبْنَانَ. مِنَ النَّهْرِ، نَهْرِ الْفُرَاتِ، إِلَى الْبَحْرِ الْغَرْبِيِّ يَكُونُ تُخْمُكُمْ.
    2) سفر التثنية 34: 2
    وَجَمِيعَ نَفْتَالِي وَأَرْضَ أَفْرَايِمَ وَمَنَسَّى، وَجَمِيعَ أَرْضِ يَهُوذَا إِلَى الْبَحْرِ الْغَرْبِيِّ،
    وقد وصف ” كريتياس “جزيرة اطلنطس بأنها جنة الله سبحانه وتعالى على الارض بينما يقول أفلاطون أنها لإله البحر بوسيدون ولا أضن أن فيلسوفا مثله يدعي ذلك . ففيها تنمو كل النباتات والخضروات والفواكه , وتحيا كل الحيوانات والطيور , وتتفجر فيها ينابيع المياه الحارة والباردة , وكل شيء فيها نظيف وجميل , وشعبها من ارقى الشعوب وأعظمها . وهذا ينطبق أيضا على جزيرة القصرين ففي تالة وحدها ما يقارب الخمسين عين ماء وفي القصرين المياه الساخنة ونهرين جاريين بسكون دائم غير جارف في الأول وجريان بطيء في الثاني وعيون تنتشر في المدينة والجبل العظيم وقد كانت القصرين مشجرة بأكملها حتى في الجبال لكثرة المعاصر المنتشرة في كل مكان كما أنها مليئة بالمدن الأثرية وحسب ما يظهر من الآثار فإنها تفوق ما هي عليه الآن بمرات عديدة كما توجد فيها غابات كثيفة متلاصقة الأشجارولم يختفي الأسد من على هذه الأرض إلا في زمن المجاعة التي حدثت سنة 1918.ميلادي كما تسمى تونس إلى اليوم باسم الخضراء. كما ورد عن ذكر أتلانتس انها تتمتع بقدرات هندسية وعلمية تفوق ما كان عليه عصر السيد أفلاطون بعشرات المرات وقد وصف كريتياس إقامتهم لشبكة من قنوات الري , والجسور , وارصفة الموانيء التي ترسو عندها سفنهم وأساطيلهم التجارية الضخمة.
    ومما مازال يظهر حتى اليوم حفرهم لنفق حولوا فيه النهر المسمى بوادي الدرب إلى أرض منبسطة تسمى العريش اليوم كما لم تكن توجد لديهم وديان جبلية فقد تحكموا في مياهها الموسمية ابتداءا من سفح الجبل حتى تتلاشى المياه وهذا ما أمكني رؤيته في مدينة القصرين .كما تنتشر الآبار والمواجل الأثرية والأحواض المائية في كل مكان .
    وما حكي عن المعبد هو في الحقيقة هيكل سليمان الذي اندثربصفة نهائيا سنة (597 ق.م) وذلك قبل وجود الراوي للقصة أفلاطون .
    وقد ذكر القرآن العظيم مملكة سليمان فقال.
    وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ عَاصِفَةً تَجْرِي بِأَمْرِهِ إِلَى الْأَرْضِ الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَكُنَّا بِكُلِّ شَيْءٍ عَالِمِينَ.81.الأنبياء.
    وَلِسُلَيْمَانَ الرِّيحَ غُدُوُّهَا شَهْرٌ وَرَوَاحُهَا شَهْرٌ وَأَسَلْنَا لَهُ عَيْنَ الْقِطْرِ وَمِنَ الْجِنِّ مَن يَعْمَلُ بَيْنَ يَدَيْهِ بِإِذْنِ رَبِّهِ وَمَن يَزِغْ مِنْهُمْ عَنْ أَمْرِنَا نُذِقْهُ مِنْ عَذَابِ السَّعِيرِ.16.سبأ.
    يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاء مِن مَّحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَّاسِيَاتٍ اعْمَلُوا آلَ دَاوُودَ شُكْرًا وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ.13.سبأ.
    قَالَ عِفْريتٌ مِّنَ الْجِنِّ أَنَا آتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَن تَقُومَ مِن مَّقَامِكَ وَإِنِّي عَلَيْهِ لَقَوِيٌّ أَمِينٌ.39.الجن
    وكانت أرض سبإ تابعة لمملكة أطلانتس التي هي مملكة داود وسليمان عليهما الصلاة والسلام وقد ذكر القرآن أنها تعرضت لسيل عرم دمرها من بعد ما كانت جنات على الأرض فقال.
    فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَى أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ.16.سبأ
    ومما يؤكد تبعيت سبأ لمملكة داود عليه الصلاة والسلام قول الله في الآيات التي تلي الآية الأخيرة.
    ذَلِكَ جَزَيْنَاهُم بِمَا كَفَرُوا وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ.17. وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ الْقُرَى الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا قُرًى ظَاهِرَةً وَقَدَّرْنَا فِيهَا السَّيْرَ سِيرُوا فِيهَا لَيَالِيَ وَأَيَّامًا آمِنِينَ19. فَقَالُوا رَبَّنَا بَاعِدْ بَيْنَ أَسْفَارِنَا وَظَلَمُوا أَنفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ.20. وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ إِلَّا فَرِيقًا مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ21.سبأ
    وتعتبر سبأ الشطر الجنوبي للملكة أما الشمالي الذي هو شمال أفريقيا فكان بالجفاف والحروب والزلزال وكل ذلك مذكور في التوراة 38) سفر إرميا 14: 16
    وَالشَّعْبُ الَّذِي يَتَنَبَّأُونَ لَهُ يَكُونُ مَطْرُوحًا فِي شَوَارِعِ أُورُشَلِيمَ مِنْ جَرَى الْجُوعِ وَالسَّيْفِ، وَلَيْسَ مَنْ يَدْفِنُهُمْ هُمْ وَنِسَاءَهُمْ وَبَنَوُهِمْ وَبَنَاتُهُمْ، وَأَسْكُبُ عَلَيْهِمْ شَرَّهُمْ.
    وأورشليم هي مدينة داود وليس بيت إيل التي هي القدس ولو كانت تسمى أورشليم زمن الفتح الإسلامي لوجدوا اسمها أورشليم بل وجدوا اسمها بيت إليا أي بيت الله وهي القدس.كما جاء في الأسفار. 32) رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 9: 2
    لأَنَّهُ نُصِبَ الْمَسْكَنُ الأَوَّلُ الَّذِي يُقَالُ لَهُ «الْقُدْسُ» الَّذِي كَانَ فِيهِ الْمَنَارَةُ، وَالْمَائِدَةُ، وَخُبْزُ التَّقْدِمَةِ.
    ولم يكن ذلك غير التابوت والمائدة ولم يبني اليهود بيتا لله في القدس.
    بينما اشتقت كلمة أورشليم من اسم مدينة الله السلام وهي السيليوم بالقصرين وسط تونس الخضراء ولم تكن فيها بل شمالها في أعلا القمة لجبل الشعانبي فاقترن اسمها باسم الله – السلام – وتسمى اليوم التلة ولربما كانت تسمى تلة السلام أو جزيرة السلام أو مدينة السلام . وكان السبب في ذهاب تلك الخيرات هو الجوع وقد عادت تونس لتزدهر في نباتاتها وفي خيراتها زمن قرطاج لتسمى مطمور رومة .وعند الفتح الإسلامي ذكر الفاتحون أنها بلاد الزيتون وانهم وجدوا عند أهاليها من الذهب الكثير مما جعلهم يسألون من أين أتوا بكل هذا الذهب ؟
    ولذلك سمي جامع الزيتونة ولا بدا أن يكون الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم قد أخبرهم عن هذه الأرض وعن المسجد المنتظر بناءه عليها والذي سيكون مركزا للرسول عيسى صلى الله عليه وأمه وسلم مما جعلهم يقولون أنها هي الأرض التي أخبرنا عنها المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقد وصفت هذه الجزيرة بالجزيرة الموعودة وليس بالقارة الموعودة فهم يذكرون أن تلك الجزيرة هي التي احتلت شمال افريقيا فالباحث هنا يجب عليه البحث عن الأصل وهو الجزيرة وليس القارة وكان ذلك في حقبتين مختلفتين للفتح اليهودي الأول كان بقيادة يشوع عليه الصلاة والسلام والثاني بقيادة داود وسليمان عليهما الصلاة والسلام وكانت مدينة تالة مركزا ليشوع لمدة بلغت المئتي عام ومدينة القصرين مركزا لداود في بادئ الأمر ولما احتل مدينة اليبوسيين على أعلا قمة الشعانبي الشاهق كالبناء والذي يصعب تسلقه من الجهة الشمالية والشرقية وكذلك الغربية ويعتبر وحده حصنا لهذ المدينة الموجودة آثارها إلى اليوم فحولها لمدينة له وسميت عند الناس باسم مدينة داود عليه الصلاة والسلام. هذا وقد قسم شمال أفريقيا إلى عشرة مناطق باسم الأسباط العشرة وسميت بأسمائهم مناطق مختلفة في تونس والجزائر وليبيا نذكر منهم نفتالي نفطة اليوم في تونس وجاد وهي جادو في ليبيا و زبلون أرض الزاب أو الزبلان في الجزائر و أشير أيضا في الجزائر وكل هذه المناطق متلاسقة وهذا يثبت ما قاله أفلاطون منأنها قسمت على عشرة ملوك أبناء الاله بوسيدون و أن شعبها من أرقى الشعوب لكونهم من الساميون وهم أبناء الأسباط من بني اسرائيل وهم خيرة اليهود وهم القبائل العشر المفقودة وما فقدت ولكنها أسلمت وهم يضنون اليوم أنهم بربر . وفعلا انطلق أساس كل هذا من جزيرة القصرين لأن سيدنا اسحاق استقر بالصخيرات بمدينة فريانة الحدودية مع الجزائر .
    كما ذكرت أساطير خيالية عن أطلانتس عن طول العمر وتقنيات عظيمة وما كان ذلك خيالا بل حقيقة تتحقق عما قريب في هذه الجزيرة لأنها الجزيرة الموعودة التي سيسكنها الله ويحكمها وستكون مملكة الله على الأرض تجمع كل البشر على دين واحد بالعدل والأخوة بعيدا عن التطرف والعصبية ومن تلك الوعود نسج أفلاطون صورة المدينة الفاضلة فقد جاء في الأسفار عن هذا الأمر ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على بال بشر .سفر أشعيا .11.
    1 وَيَخْرُجُ قَضِيبٌ مِنْ جِذْعِ يَسَّى، وَيَنْبُتُ غُصْنٌ مِنْ أُصُولِهِ،
    2 وَيَحُلُّ عَلَيْهِ رُوحُ الرَّبِّ، رُوحُ الْحِكْمَةِ وَالْفَهْمِ، رُوحُ الْمَشُورَةِ وَالْقُوَّةِ، رُوحُ الْمَعْرِفَةِ وَمَخَافَةِ الرَّبِّ.
    3 وَلَذَّتُهُ تَكُونُ فِي مَخَافَةِ الرَّبِّ، فَلاَ يَقْضِي بِحَسَبِ نَظَرِ عَيْنَيْهِ، وَلاَ يَحْكُمُ بِحَسَبِ سَمْعِ أُذُنَيْهِ،
    4 بَلْ يَقْضِي بِالْعَدْلِ لِلْمَسَاكِينِ، وَيَحْكُمُ بِالإِنْصَافِ لِبَائِسِي الأَرْضِ، وَيَضْرِبُ الأَرْضَ بِقَضِيبِ فَمِهِ، وَيُمِيتُ الْمُنَافِقَ بِنَفْخَةِ شَفَتَيْهِ.
    5 وَيَكُونُ الْبِرُّ مِنْطَقَهَ مَتْنَيْهِ، وَالأَمَانَةُ مِنْطَقَةَ حَقْوَيْهِ.
    6 فَيَسْكُنُ الذِّئْبُ مَعَ الْخَرُوفِ، وَيَرْبُضُ النَّمِرُ مَعَ الْجَدْيِ، وَالْعِجْلُ وَالشِّبْلُ وَالْمُسَمَّنُ مَعًا، وَصَبِيٌّ صَغِيرٌ يَسُوقُهَا.
    7 وَالْبَقَرَةُ وَالدُّبَّةُ تَرْعَيَانِ. تَرْبُضُ أَوْلاَدُهُمَا مَعًا، وَالأَسَدُ كَالْبَقَرِ يَأْكُلُ تِبْنًا.
    8 وَيَلْعَبُ الرَّضِيعُ عَلَى سَرَبِ الصِّلِّ، وَيَمُدُّ الْفَطِيمُ يَدَهُ عَلَى جُحْرِ الأُفْعُوَانِ.
    9 لاَ يَسُوؤُونَ وَلاَ يُفْسِدُونَ فِي كُلِّ جَبَلِ قُدْسِي، لأَنَّ الأَرْضَ تَمْتَلِئُ مِنْ مَعْرِفَةِ الرَّبِّ كَمَا تُغَطِّي الْمِيَاهُ الْبَحْرَ.
    10 وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ أَصْلَ يَسَّى الْقَائِمَ رَايَةً لِلشُّعُوبِ، إِيَّاهُ تَطْلُبُ الأُمَمُ، وَيَكُونُ مَحَلُّهُ مَجْدًا.
    11 وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ السَّيِّدَ يُعِيدُ يَدَهُ ثَانِيَةً لِيَقْتَنِيَ بَقِيَّةَ شَعْبِهِ، الَّتِي بَقِيَتْ، مِنْ أَشُّورَ، وَمِنْ مِصْرَ، وَمِنْ فَتْرُوسَ، وَمِنْ كُوشَ، وَمِنْ عِيلاَمَ، وَمِنْ شِنْعَارَ، وَمِنْ حَمَاةَ، وَمِنْ جَزَائِرِ الْبَحْرِ.
    12 وَيَرْفَعُ رَايَةً لِلأُمَمِ، وَيَجْمَعُ مَنْفِيِّي إِسْرَائِيلَ، وَيَضُمُّ مُشَتَّتِي يَهُوذَا مِنْ أَرْبَعَةِ أَطْرَافِ الأَرْضِ.
    13 فَيَزُولُ حَسَدُ أَفْرَايِمَ، وَيَنْقَرِضُ الْمُضَايِقُونَ مِنْ يَهُوذَا. أَفْرَايِمُ لاَ يَحْسِدُ يَهُوذَا، وَيَهُوذَا لاَ يُضَايِقُ أَفْرَايِمَ.
    14 وَيَنْقَضَّانِ عَلَى أَكْتَافِ الْفِلِسْطِينِيِّينَ غَرْبًا، وَيَنْهَبُونَ بَنِي الْمَشْرِقِ مَعًا. يَكُونُ عَلَى أَدُومَ وَمُوآبَ امْتِدَادُ يَدِهِمَا، وَبَنُو عَمُّونَ فِي طَاعَتِهِمَا.
    15 وَيُبِيدُ الرَّبُّ لِسَانَ بَحْرِ مِصْرَ، وَيَهُزُّ يَدَهُ عَلَى النَّهْرِ بِقُوَّةِ رِيحِهِ، وَيَضْرِبُهُ إِلَى سَبْعِ سَوَاق، وَيُجِيزُ فِيهَا بِالأَحْذِيَةِ.
    16 وَتَكُونُ سِكَّةٌ لِبَقِيَّةِ شَعْبِهِ الَّتِي بَقِيَتْ مِنْ أَشُّورَ، كَمَا كَانَ لإِسْرَائِيلَ يَوْمَ صُعُودِهِ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ.
    في هذا السفر نجد حقيقة يؤكدها الإسلام والأسفار وهو خروج رجل من آل محمد له نسب من داوود والذي يحمل أيضا كلمة يسى كما يحمل الرسول محمد عليهما وآلهما الصلاة والسلام أسم – يس- ويهديه الله إلى الخير والحكمة ويرى روح الله جبرائيل عليه الصلاة والسلام ويخاطب الناس بالحكمة والموعضة الحسنة فتعرف الناس الحقائق الدينية الصحيحة ويكون ايمانا عظيما في الدنيا فتتآخا الشعوب وتجتمع لتكون مجتمعا واحدا يعمل كله لكله فيختفي الشر ويعم السلام وتعم بركة الله على الأرض حتى تظهر على الوحوش والزواحف فيتحقق الأمان حتى بين الوحوش في الغاب وقد قال أن السيد يعيد يده ثانية وهي الكرة الثانية للإسلام والتي أشار إليها القرآن في قوله . يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِن رَّحْمَتِهِ وَيَجْعَل لَّكُمْ نُورًا تَمْشُونَ بِهِ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ.28. لِئَلَّا يَعْلَمَ أَهْلُ الْكِتَابِ أَلَّا يَقْدِرُونَ عَلَى شَيْءٍ مِّن فَضْلِ اللَّهِ وَأَنَّ الْفَضْلَ بِيَدِ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاء وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ.29.الحديد.
    والكفل هو كفالة القوي للضعيف والبالغ للقاصر والله هو كفيلنا وقد تشابهة الحقب بين حال العرب زمن ظهور الإسلام وهذا الزمن ولربما كان هذا الزمان أطغى وأشد .وقد كفل الله المؤمنين في ذلك الزمن وسيكفلهم في هذا الزمن بحوله وإرادته .وفي الآية الأخيرة يؤكد الله على اختياره للمسلم من آل محمد عليه وآله السلام فيقول لأهل الكتاب إن الفضل بيده وهو يؤتيه من يشاء وأنهم لا يقدرون على شيء منه أبدا .
    وهذا الرجل الذي هداه الله يمد يده لِيَقْتَنِيَ بَقِيَّةَ شَعْبِهِ، الَّتِي بَقِيَتْ، مِنْ أَشُّورَ، وَمِنْ مِصْرَ، وَمِنْ فَتْرُوسَ، وَمِنْ كُوشَ، وَمِنْ عِيلاَمَ، وَمِنْ شِنْعَارَ، وَمِنْ حَمَاةَ، وَمِنْ جَزَائِرِ الْبَحْرِ.
    12 وَيَرْفَعُ رَايَةً لِلأُمَمِ، وَيَجْمَعُ مَنْفِيِّي إِسْرَائِيلَ، وَيَضُمُّ مُشَتَّتِي يَهُوذَا مِنْ أَرْبَعَةِ أَطْرَافِ الأَرْضِ.
    وهم من آل محمد ومن بني اسرائيل المشتتين في كل هذه المناطق والذين دخلوا الإسلام ونسوا حتى نسبهم من القبائل العشر وهم المشتتين من بني اسرايل .كما تدخل كل هذه الأمم إلى صفه ثم يَنْهَبُونَ بَنِي الْمَشْرِقِ مَعًا. يَكُونُ عَلَى أَدُومَ وَمُوآبَ امْتِدَادُ يَدِهِمَا، وَبَنُو عَمُّونَ فِي طَاعَتِهِمَا.
    وهذا أيضا يؤكده حديث الرسول محمد عليه وآله الصلاة والسلام حين التقى نفر من هذه البلاد فقال لهم تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله وتغزون فارس فيفتحها الله وتغزون الروم فيفتحها الله وتغزون الدجال فيفتحه الله.
    وهذا يؤكد أن المهدي هو تونسي ولا يمكن أن يكون من غير هذه البلاد.
    كما جاء ما يثبت ذلك في الأسفار .
    1 اَلأُمُورُ الَّتِي رَآهَا إِشَعْيَاءُ بْنُ آمُوصَ مِنْ جِهَةِ يَهُوذَا وَأُورُشَلِيمَ:
    2 وَيَكُونُ فِي آخِرِ الأَيَّامِ أَنَّ جَبَلَ بَيْتِ الرَّبِّ يَكُونُ ثَابِتًا فِي رَأْسِ الْجِبَالِ، وَيَرْتَفِعُ فَوْقَ التِّلاَلِ، وَتَجْرِي إِلَيْهِ كُلُّ الأُمَمِ.
    3 وَتَسِيرُ شُعُوبٌ كَثِيرَةٌ، وَيَقُولُونَ: «هَلُمَّ نَصْعَدْ إِلَى جَبَلِ الرَّبِّ، إِلَى بَيْتِ إِلهِ يَعْقُوبَ، فَيُعَلِّمَنَا مِنْ طُرُقِهِ وَنَسْلُكَ فِي سُبُلِهِ». لأَنَّهُ مِنْ صِهْيَوْنَ تَخْرُجُ الشَّرِيعَةُ، وَمِنْ أُورُشَلِيمَ كَلِمَةُ الرَّبِّ.
    4 فَيَقْضِي بَيْنَ الأُمَمِ وَيُنْصِفُ لِشُعُوبٍ كَثِيرِينَ، فَيَطْبَعُونَ سُيُوفَهُمْ سِكَكًا وَرِمَاحَهُمْ مَنَاجِلَ. لاَ تَرْفَعُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ سَيْفًا، وَلاَ يَتَعَلَّمُونَ الْحَرْبَ فِي مَا بَعْدُ.
    5 يَا بَيْتَ يَعْقُوبَ، هَلُمَّ فَنَسْلُكُ فِي نُورِ الرَّبِّ.
    6 فَإِنَّكَ رَفَضْتَ شَعْبَكَ بَيْتَ يَعْقُوبَ لأَنَّهُمُ امْتَلأُوا مِنَ الْمَشْرِقِ، وَهُمْ عَائِفُونَ كَالْفِلِسْطِينِيِّينَ، وَيُصَافِحُونَ أَوْلاَدَ الأَجَانِبِ.
    7 وَامْتَلأَتْ أَرْضُهُمْ فِضَّةً وَذَهَبًا وَلاَ نِهَايَةَ لِكُنُوزِهِمْ، وَامْتَلأَتْ أَرْضُهُمْ خَيْلاً وَلاَ نِهَايَةَ لِمَرْكَبَاتِهِمْ.
    8 وَامْتَلأَتْ أَرْضُهُمْ أَوْثَانًا. يَسْجُدُونَ لِعَمَلِ أَيْدِيهِمْ لِمَا صَنَعَتْهُ أَصَابِعُهُمْ.
    9 وَيَنْخَفِضُ الإِنْسَانُ، وَيَنْطَرِحُ الرَّجُلُ، فَلاَ تَغْفِرْ لَهُمْ.
    10 اُدْخُلْ إِلَى الصَّخْرَةِ وَاخْتَبِئْ فِي التُّرَابِ مِنْ أَمَامِ هَيْبَةِ الرَّبِّ وَمِنْ بَهَاءِ عَظَمَتِهِ.
    11 تُوضَعُ عَيْنَا تَشَامُخِ الإِنْسَانِ، وَتُخْفَضُ رِفْعَةُ النَّاسِ، وَيَسْمُو الرَّبُّ وَحْدَهُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ.
    12 فَإِنَّ لِرَبِّ الْجُنُودِ يَوْمًا عَلَى كُلِّ مُتَعَظِّمٍ وَعَال، وَعَلَى كُلِّ مُرْتَفِعٍ فَيُوضَعُ،
    13 وَعَلَى كُلِّ أَرْزِ لُبْنَانَ الْعَالِي الْمُرْتَفِعِ، وَعَلَى كُلِّ بَلُّوطِ بَاشَانَ،
    14 وَعَلَى كُلِّ الْجِبَالِ الْعَالِيَةِ، وَعَلَى كُلِّ التِّلاَلِ الْمُرْتَفِعَةِ،
    15 وَعَلَى كُلِّ بُرْجٍ عَال، وَعَلَى كُلِّ سُورٍ مَنِيعٍ،
    16 وَعَلَى كُلِّ سُفُنِ تَرْشِيشَ، وَعَلَى كُلِّ الأَعْلاَمِ الْبَهِجَةِ.
    17 فَيُخْفَضُ تَشَامُخُ الإِنْسَانِ، وَتُوضَعُ رِفْعَةُ النَّاسِ، وَيَسْمُو الرَّبُّ وَحْدَهُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ.
    18 وَتَزُولُ الأَوْثَانُ بِتَمَامِهَا.
    19 وَيَدْخُلُونَ فِي مَغَايِرِ الصُّخُورِ، وَفِي حَفَائِرِ التُّرَابِ مِنْ أَمَامِ هَيْبَةِ الرَّبِّ، وَمِنْ بَهَاءِ عَظَمَتِهِ، عِنْدَ قِيَامِهِ لِيَرْعَبَ الأَرْضَ.
    20 فِي ذلِكَ الْيَوْمِ يَطْرَحُ الإِنْسَانُ أَوْثَانَهُ الْفِضِّيَّةَ وَأَوْثَانَهُ الذَّهَبِيَّةَ، الَّتِي عَمِلُوهَا لَهُ لِلسُّجُودِ، لِلْجُرْذَانِ وَالْخَفَافِيشِ،
    21 لِيَدْخُلَ فِي نُقَرِ الصُّخُورِ وَفِي شُقُوقِ الْمَعَاقِلِ، مِنْ أَمَامِ هَيْبَةِ الرَّبِّ وَمِنْ بَهَاءِ عَظَمَتِهِ عِنْدَ قِيَامِهِ لِيَرْعَبَ الأَرْضَ.
    22 كُفُّوا عَنِ الإِنْسَانِ الَّذِي فِي أَنْفِهِ نَسَمَةٌ، لأَنَّهُ مَاذَا يُحْسَبُ؟
    كما أن الخيرات التي تعم البلاد تفوق الخيال منها ما جاء في الأسفار.

    قدس الأقداس يا تونس
    > هزي برأسك ما البيان يثــــــــــار***واروي على الأمم العلى فيحــــاروا
    > فردوس كوكبنا بكل بقاعــــــــــــه***جند السماء مقامهم بـــــــــــــــك دار
    > يا تونس الزيتون نور حضــــــارة***قد أشكلت كل العقول فحــــــــــاروا
    > ترشيش أتلانتس يقال بذكـــــــرك***وبك المعاجز للعظيم تثـــــــــــــــار
    > أرض الأسود جباههم بك ترفــــع***فوق الشموخ ركابهم وبحــــــــــــار
    > يا تونس الخضراء نور مداركــي***أحيت عجيب الأمر فيك يـــــــــــدار
    > وبكل ذرة كائن عملت يـــــــــــــد***قصدا من الله علا ودثــــــــــــــــــار
    > أقسمت بالله العلي مجــــــــــــاهرا***لا آثما شعرا روى وفخـــــــــــــــار
    > في أقدس الأقداس كنت حبيبـــــــة***سكنا لربي بالدنى وجـــــــــــــــــدار
    > طرفا من الفردوس زاد مكانـــــة ***فوق الأماكن صفوة وغمــــــــــــــار
    > وطن الإله منارة لرجــــــــــــــاله***بل قبلة للصالحين تــــــــــــــــــــزار
    > وبأفضل الأنواع أكرم أرضــــــك***وبصفوة للمؤمنين تــــــــــــــــــــدار
    > مجد وإيمان وقوة ســـــــــــــــاعد***وحمية لله عنك يغـــــــــــــــــــــــــار
    > ذكر الفخار فكنت أنت بيانـــــــــه***فوق الأماكن هيبة ووقــــــــــــــــــار
    > مدي يدا الإعجاز تخصب أرضك***صوب السماء تبتلا فتعـــــــــــــــــار
    > حتى يسيل من الحجارة بلسمـــــا***يسقي نفوسا باليقين تنـــــــــــــــــــار
    > حبل الوصال موثق بحبيبــــــــك***عيدي أساطير العلى ليحـــــــــــــاروا
    > شرف الأسود عرينها وبنيهـــــا***ما مست الأصلاب عنها تغــــــــــــــار
    > عودي إلى المحراب يوقد نـوره***فيضاء كوكبنا بزيتك نـــــــــــــــــاروا
    > إني سمعت مليكنا لك قـــــــــادم***فتهيئي إن المكان ينـــــــــــــــــــــــــار
    > هيا أوسعي سكن الإله وقدمــــي***كل الولاء إلى الحبيب جهــــــــــــــار
    > هو اصطفاك على كواكبه لكـــي***تتجللي بجلاله وخمـــــــــــــــــــــــار
    > لا فكر شرق فاتن متعجــــــرف***كلا ولا غربا بدا ودمــــــــــــــــــــــار
    > بل بالسمو من السماء مؤلفـــــــا***بين الطوائف والفروع قـــــــــــــــرار
    > أما لكل خليقة تتحــــــــــــــــــن***بين المصيرين ابتغت لـــــــــــــك دار
    > وحي على وحي بكل ديــــــــانة***إن العظيم على حماه يغـــــــــــــــــار
    > وجد الحمى لله في وطن الهــدى***شعت به الأكوان وهو فخــــــــــــــار
    > في ارض داود هنا مكث العــلا***في أطلس الإعجــــــــــاز دار و داروا
    > إرث السماء محض بجبالـــــــنا***بمغاورة مسحورة ستــــــــــــــــــــنار
    > قد أمعن الغيب الكثيف خلالـــها***بمعاجز فيها العقول تـــــــــــــــــــحار
    > تعيا عن الإدراك في وهم الرجى***ملفوفة بضمائد وعــــــــــــــــــــجار
    > جهرا تحدى الباحثين فلم يــــروا***رغم العيون مناظر ليحــــــــــــــاروا
    > طمس الدمار طرائقا نكثوا الهدى***فتمزقت أركانهم بك مــــــــــــــــاروا
    > لما تسلم غيرهم نقض التــــــقى***و استبدلت تلك المكارم عــــــــــــــــار
    > من خاصم الله كسرت بمكــــانه***كل القوى من سطوة و ثمـــــــــــــــــار
    > يا تونس الأمجاد مجدك صـاعد***فوق الزمان مناقب و غمــــــــــــــــــار
    > يا تونس الأنوار اهتف هاديـــــا***إن الحقيقة في الكتاب شعـــــــــــــــــار
    > يا تونس الأقداس فيك تناثـــرت*** مثل اللآليء في السماء جمــــــــــــــار
    > ما حاز غيرك في الفخار عليــة***غير اليسير من الكرام نظــــــــــــــــار
    > هيا اهتفي للجمع نجمع عزنــــا***وبراية لله عنك أشــــــــــــــــــــــــاروا
    > والله إن الله أورثك الهــــــــــدى***تتسلمين زمامه فيثــــــــــــــــــــــــــار
    > في الأرض نبراسا يؤسس عزة***تروي شعوبا بالحنين فســـــــــــــــاروا
    > أمي أيا كنف الهدى بك نجدتــي***يوم الضلال إذ المكان بغـــــــــــــــــار
    > تروي نفوسا في لضاها تحرقت***بين الصفوف تخاصم وغبــــــــــــــــار
    > ترتج من عظم المنازل أمـــــــة***كالت لك الأخطار وهي مــــــــــــــرار
    > تتصدرين عوالما بتمكــــــــــــن***شاء الإله إليك عاد مســــــــــــــــــــار
    > يا درة الأقداس قدسك ظاهــــــر***بظهوره هرع الورى وتجــــــــــــاروا
    > بك سجدا لله في سكن عـــــــــــلا***خير الجبال ترفعا وخفــــــــــــــــــار

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: